zeinab nada esraa houssein hoda

    حرف الباء

    شاطر
    avatar
    ibrahim
    Admin

    عدد المساهمات : 369
    تاريخ التسجيل : 16/04/2009
    العمر : 27
    الموقع : www.al-fajer.tk

    حرف الباء

    مُساهمة  ibrahim في الجمعة مايو 08, 2009 10:37 am

    (بؤس) من رأى أنه أصاب بؤساً وشدة فإنه يفتقر والبؤس مرض يلحقه والبأس عداوة وتفرقة.

    (بلغم) في المنام مال مجموع لا ينمو فإن رأى أنه ألقى بلغماً نال الفرج والشفاء إن كان مريضاً فإن رأى كأنه يتنخع فإنه ينفق نفقته في شدة وإن كان صاحب علم فهو شحيح عليه وإن خرج من فيه شعر أو خيط أو مرة غير كريهة طالت حياته وقيل إن خرج الماء من فم إنسان عالم فهو وعظ ينتفع به الناس أو فتياً وإن كان تاجراً كان صادق الكلام.

    (بربط) هو في المنام كلام مفتعل لأن الأوتار تنطلق بمثل الكلام وليس بكلام إلا أنه يكون صاحب الرؤيا ذا دين وورع فيكون ذلك ثناءً حسناً وقد يكون البربط لمن رأى أنه يضرب به ولم يكن صاحب دين ثناءً رديئاً على نفسه وهو كاذب والبربط في المنام لهو الدنيا وباطلها وكلام كذب مصنوع من ضاربه ومستمعه وقيل إن نقره يدل على ملك أو شريف قد أزعج من ملكه وعزه فكلما تذكر ملكه انفلتت أمعاؤه ويكون للمستور عظمة ينجز بها وللفاسق إفساده قوماً بشيء يقع على أمعائهم وللجائر يجور به على قوم يقطع أمعاءهم ومن رأى أنه يضرب في منزلة البربط فإنها مصيبة وضار به رجل وهو رئيس أصحاب الأباطيل من قوم لهم أخطار.
    (ومن رأى) أنه يضرب شيئاً بباب الإمام من الملاهي دون الزمر والرقص مثل العود والطنبور والضج نال ولاية وسلطاناً إن كان أهلاً لذلك وإلا يفتعل كلاماً.
    (ومن رأى) أنه يضرب بربطاً أو وتراً أصابه نوع من الغموم وإن ضربه ولم تمقطع أوتاره أصاب غماً والبربط يدل على أهواء الناس وأباطيلهم فإن رأى أن مع البربط مزماراً أو طبلا أو لعباً كهيئة الرقص فإنها مصيبة يصاب بها أهل ذلك المكان لأن المزمار والطبل مصيبة وبكاء على كل حال.

    (بحيرة) تدل في المنام على القضاء والولاة الذين يفعلون الأشياء بلا مؤامرة والبحيرة للمسافر تدل على تعذر السفر والبحيرة الصغيرة تدل على امرأة غنية والبحيرة تدل على امرأة ذات يسار تحب المباشرة لأن البحيرة واقفة لا تجري وهي تقتل من وقع فيها ولا تدفعه والبحيرة امرأة حربية.

    (برج) إذا رأى الإنسان في منامه أنه في برج فلا يأمن ممن يطلبه وإن كان مريضاً مات.
    (ومن رأى) أنه على سور أو برج أو حائط فإن ذلك ظفر برجل عظيم الخطر.
    (ومن رأى) أنه على برج لا خير فيه فإنه قبره ولا فرق بين أن يرى نفسه فيه أو عليه.

    (بيعة) وهي معبد اليهود فمن رأى في منامه أن في منزله بيعة فإن قوله في القدر يضارع قول اليهود وكذلك لو رأى أن منزله بيعة فإنه رأى أن منزله تحول بيعة فإنه يخرج على رئيس خارجي فإن رأى أنه في بيعة فان مذهبه مذهب اليهود وإن رأى أنه ينصب في بيعة فإنه يفتش عن بدعة والبيعة في المنام دالة على الحكمة والعلوم المنسوخة والأطباء فإن تحكم فيها أو رأى نفسه في المنام يفعل ما يفعله أهلها دل على معاشرة اليهود أو المتخلقين بأخلاقهم أو يميل إلى مذهبهم أو ينقض مبايعته كما أنه لو فعل ذلك في كنيستهم دل على معاشرته النصارى أو يقول بمذهبهم أو ينتصر لهم فإن رأى المساجد مهدومة دل على الهموم العدو وظفرهم بالمسلمين وربما دلت البيعة على المبايعة على تقوى اللّه تعالى وطاعته.

    (بطيخ) في المنام رجل صاحب هموم ومريض كثير الحبس فمن رآه أصابه هم لا يهتدي إليه ولا يدري عاقبته.
    (ومن رأى) أنه يأكل البطيخ فإنه يخرج من الحبس بقوله تعالى: {فابعثوا أحدكم بورقكم هذه إلى المدينة فلينظر أيها أزكى طعاماً فليأتكم برزق منه} يعني البطيخ قال ابن سيرين
    (ومن رأى) أنه مد يده إلى السماء فأخذ بطيخاً يطلب ملكاً ويناله سريعاً والبطيخ الذي ينضج صحة جسم وأما البطيخ الهندي فمن رآه قد أعطاه للناس فإنه يكون ثقيلاً بارداً في أعين الناس أو يتكلم بكلام ثقيل والمبطخة رجال ذوو هم والبطيخ جيد لمن أراد أن يحب آخر ولمن يريد أن يختن آخر ومن أراد أن يعمل الأعمال فإن البطيخ رديء له ويدل على البطالة.
    (ومن رأى) أن البطيخ يرمى في دار فإنه يموت من أهله بعدد كل واحدة منه والبطيخ في المنام مرض والأخضر الفج منه الذي لم ينضج صحة جسم والبطيخ الأخضر بلدة أو ولد أو زوجة أو رأس رقيق فإن دخل على مريض يحتاجه عوفي وإن لم يحتجه دل على موضعه واللب فهم وعلم والبطيخ الأصفر نساء أو رجال لهم ثناء حسن وخير وربما دل على المرأة ذات الخصال الجميلة أو العيوب الرديئة لخشونة الجلد وثقل الطبع وصفرة اللون فإن رأى بطيخاً مقطعاً شقاقاً دل على الدين يقتضيه أو يستقصيه في عدة أشهر والبطيخ الأحمر يدل على أصناف الحلي.

    (بدن الإنسان) سمنه في المنام وقوته قوة الدين والإيمان فإن رأى كأن جسده جسد حية فإنه يظهر ما يكتم من العداوة وإن رأى كأن له ألية كألية الكبش فإن له ولد مرزوقاً يتعيش منه.
    (ومن رأى) جسده من حديد أو من فخار فإنه يموت فإن رأى زيادة في جسده من غير مضرة فهو زيادة في النعمة عليه.
    (ومن رأى) أنه يحك جسده فإنه يتفقد الأحوال بقرابته وينال منهم تعباً وإن رأى أنه احتك ولم تسكن الحكة ناله تعب من أهله وإن سكنت الحكة فإنه ينال خيراً عظيماً وسمن الجسم وعظمه يدل على زيادة المال والعز وتحول الجسم وهزاله يدل على الفقر ونقص المال والعلم وقد يدل على اجتماعه بمن يكرهه والجسد في المنام دليل على ما يواري الإنسان ويتجسد به كاللباس والزوجة والمسكن والمحبوب والولد وعلى من يحتمي به من الأذى كالسلطان والسيد وولي الأمر عليه فقوته وحسنه وسمنه دليل على حسن حال من دل عليه ممن ذكر وأما ضعفه وتغير لونه ونتنه فدليل على سوء حال من دل عليه والجسم إذا كان في المنام سميناً بهياً دل على علو القدر والنصرة على الأعداء.

    (براق النبي صلى اللّه عليه وسلم) من رآه في المنام بلغ رتبة عالية وسافر في عز وعاد فيه أو مات شهيداً.

    (بقر) هو في المنام يدل على السنين فالبقرة السوداء والصفراء سنة فيها سرور وخصب والغرة في البقرة شدة في أول السنة والبلقة في جنبها شدة في وسط السنة والبلقة في أعجازها شدة في آخر السنة والبقر السمان سنون ذات خصب والمهازيل سنون قحط وجدب وأكل لحم البقر في المنام إفادة مال حلال في السنة وقيل البقرة رفعة ومال شريف وخصب بقدر ما أصاب وأكل فإن كانت سمينة فإنها امرأة ذات ورع وإن كانت ذات قرون فإنها امرأة ذات منعة ونشوز وإن كانت حلوبة فإنها ذات منفعة وخير فإن أراد حلبها فمنعته بقرنها فإنها تمنعه وتنشز عنه فإن رأى غيره حلبها فلم تمنعه فإن الحالب يخونه في امرأته فإن رأى أنها انحلبت وضاعت فإن امرأته فاسدة فإن رأى أنه يجامعها أصاب سنة خصبة من غير وجهها وكروش البقر مال ورزق ولا قيمة له في تلك السنة وسنون خصبة فإن رأى بقرته حاملاً فإنه حمل امرأته فإن رأى أنه اشتراها فإنه ينال ولاية كورة عامرة فإن رأى في داره بقرة تمص لبن عجلها فإنها امرأة تقود على بنتها فإن رأى عبداً يحلب بقرة مولاه فإنه يتزوج بامرأة مولاه وتنساب عليه الدنيا.

    (بكاء) هو في المنام للمعهود من سكن أو آدمي يدل على بقاء ما هو عليه وعلى طول العمر وربما دل على الزيادة في التوحيد أن ذكر اللّه تعالى أو سبح أو هلل لأن ذلك أكثر ما يقال عند رؤية المعالم والآثار وإن لطم وجهه أو بكى بكاءً شديداً دل على الأنكاد والهموم ممن دل ذلك الأثر عليه.

    (باشق) يدل في المنام على ملك جاهل ظالم وهو دون الباز في السلطنة.
    (ومن رأى) كأنه أخذ باشقاً بيده فإنه لص يقع على يده في السجن ومن أخرج من إحليله باشقاء يولد له ابن فيه رعونة وشجاعة.
    (ومن رأى) على يده باشقاء تخير أناساً عجزة.
    (ومن رأى) باشقاً رأى رجلاً فاسقاً ظالماً فإن وجد فرخه ولد غلام.

    (بيت المقدس) من رأى في المنام أنه صلى فيه ورث ميراثاً أو تمسك ببر.
    (ومن رأى) أنه يصلي في بيت المقدس إلى غير القبلة فإنه يحج فإن رأى أنه توضأ في بيت المقدس فإنه يصير في شيء من مال والخروج يدل على سفر وذهاب ميراثه منه إن كان في يده وإن رأى أنه أسرج سراجاً في بيت المقدس أصيب في بعض ولده أو كان عليه نذر في ولده يلزمه الوفاء به

    (بْردْ) وهو الذي يلبس فإنه يدل في المنام على خير الدنيا والآخرة أفضل الثياب البرد الحبرة وهو أقوى في التأويل من الصوف والبرود المخططة في الدين خير منه في الدنيا والبرود من الأبريسم مال حرام وإن كانت من قطن فهي مال ديني ودنيوي.

    (بَرَدْ) هو حب الغمام إذا نزل من السماء فهو دليل تعذيب الملك للناس وإذهاب أموالهم وإيجاع بعضهم بالضرب الشديد فإن رأى كأن السماء تمطر برداً أو ثلجاً في غير حينه فإن الرائي يمرض مرضاً يسيراً ثم يبرأ منه فإن رأى كأن مع البرد وقع من السماء على جسده فإنه يذهب بعض ماله والبرد في وقته يدل على زوال الهموم والغموم وإرغام الأعادي والحساد لأن فيه تبريد الأرض التي تظهر منه الحيات والعقارب فإن كان البرد كثيراً أفسد الأمكنة والطرق ومنع السبيل دل ذلك على إبطال المعاش وتوقف الحال وتعذر الأسفار وربما دل البرد على المتاجر الغريبة الواصلة من الجهة التي وقع منها فهو دليل شر وإن لم يحصل منه ضرر فهو خير ورزق خصوصاً إن جمع الناس منه أوعيتهم أو أكلوه ولم يتضرروا منه.

    (بَرْدْ) إذا رآه الإنسان في المنام فإنه فقر فمن وجد البرد في الظل فقعد في الشمس ذهب فقره كما أنه إذا وجد حر الشمس فآوى إلى الظل فإنه ينجو من حزن والبرد في المنام إذا كانت الرؤيا في زمن الصيف يدل على الفوائد والأرزاق والكساوى النفسية فمن رأى أنه يجد برداً فأصابته ريح فإنه يزداد فقراً على فقر فإن اصطلى بنار أو جمر أو دخان فإنه يفتقر لسعى في عمل السلطان يكون فيه مخاطرة وهول فإن كان ما يتسخن به ناراً تشتعل فإنه يعمل عمل السلطان وإن كان جمراً فإنه يلتمس مال يتيم وإن تسخن بدخان فإنه يلقي نفسه في هول عظيم وقال بعضهم البرد الشديد في الرؤيا في وقته لا يدل على شيء وفي غير وقته دليل للمسافر على أن سفره لا يتم ويدل على ظهور الأشياء الخفية.


    _________________

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء يناير 16, 2018 2:05 pm